بعد تركها الإسلام.. أحمد فلوكس يهاجم الفنانة بسمة الكويتية: دفعولك كام؟

شن الفنان أحمد فلوكس هجومًا حادًا على الفنانة الكويتية “بسمة” .. بسبب حديثها عن الدين الإسلامي خلال الفيديو الذي أعلنت فيه الارتداد عنه واعتناقها اليهودية.. متهمًا إياها بالكذب والنفاق.

الفنان أحمد فلوكس

وكان أحمد فلوكس قد هاجم بسمة الكويتية عبر صفحته في موقع فيس بوك.. وكتب: “لا حول ولا قوه إلا بالله، كيف لكي أن تقولي أنك تركت الإسلام واعتنقت اليهودية وأنت أصلا لم تعرفيه، ولم تكوني من الأصل مسلمة بعد رأيك الجاهل في الإسلام من وصفك إنه دين النفاق ودين الإرهاب وإنه يستحقر المرأة.. دين النفاق؟!، الدين الذي حرم النفاق تصفيه بدين النفاق، والنبي لا يوجد منافق مثلك، آية المنافق ثلاث إذا حدث كذب وأنت كل كلامك كذب”.

وتابع فلوكس: “دين الإرهاب، دين التسامح ودين الإسلام أصبح دين الإرهاب؟! دين يستحقر المرأة؟؟! إزلي، اتحداكي لو قرأتي القرآن أو تعرفي حاجه فيه، اتحداكي لو أصلا عارفة ربع اللي المفروض تعرفيه عن دين الإسلام ماقرأتيش السيرة النبوية، ما تعرفيش الرسول والصحابة كانوا بيوصوا ويتعاملوا مع المرأة إزاي”.

اقرأ أيضاً: التونسية عائشة بن أحمد تنتقم من رامز جلال بضربة كسر الساق!

واستكمل: “طب سورة النساء؟ سورة مريم؟، طيب السنة النبوية؟، طب قصص ستنا هاجر وستنا عائشة ؟، طيب السيدة زينب؟، طيب آخر وصية للرسول ﷺ قبل وفاته رفقًا بالقوارير، ماسمعتيش ولا قريتيها؟.

فلوكس أكمل: “دفعولك كام علشان تعتنقي اليهودية وتسيبي الإسلام في العلن، أخدتِ كام.. طيب عايزه تعتنقي اليهودية، روحي يا ستي اعتنقي اليهودية، ما هي الطيور على أشكالها تقع، دين الإسلام بريء منك ومن أمثالك، دفعولك كام علشان تهيني دين محمد ﷺ”.

واختتم  الفنان أحمد فلوكس: “أستغفرك وأتوب إليك يا الله، يجب اتخاذ كافة الإجراءات القانونية تجاه هذا الشيء، وأناشد أمير الكويت وكل رؤساء وأمراء الخليج والدول العربية والإسلامية، والأزهر للتصدي لكل من يسيئ لسمعة الإسلام، ويسبه وكفانًا مهاترات.. اللهم ارفع مقتك وغضبك عنا، وارحمنا، حسبي الله ونعم الوكيل”.

صفحة-الفنان-أحمد-فلوكس |kalamsocial.com

بسمة الكويتية تترك الإسلام

وكانت الفنانة  “بسمة”  الكويتية، قد أعلنت ارتدادها عن الدين الإسلامي واعتناق الديانة اليهودية.. حيث نشرت “بسمة” فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قالت فيه: “أنا ابتسام حميد الملقبة بالمطربة بسمة الكويتية، أعلن تركي للإسلام وبكل فخر أعلن اعتناقي للديانة اليهودية”.

وأضافت: “كما أعلن أيضًا معارضتي وعدم انتمائي لنظام آل صباح الذي يرفض التطبيع وحرية التطبيع وحرية الرأي”.. مختتمة حديثها بقولها: “لا ولاء ولا انتماء”.

error: لا يمكن نسخ النص