الحلقة الأخيرة من “الطاووس” تريند جوجل .. وظهور «أمنية» مفاجأة الجمهور

تصدرت الحلقة الأخيرة من مسلسل “الطاووس” للمخرج رؤوف عبد العزيز الترند الأول عبر محرك بحث جوجل ، خاصة بعد أن فجرت الحلقة مفاجأة وهي أن أمنية “سهر الصايغ” ما زالت حية. وان موتها كان خدعة من المحامي كمال الاسطول “جمال سليمان”. للحفاظ عليها خوفا من التعرض لمحاولة قتل أخرى من قبل أحد المتهمين بالاغتصاب.

حرص صناع المسلسل على تقديم الدعم الكامل للنساء اللائي يتعرضن لأي شكل من أشكال العنف ، وحثهن على مواجهته وعدم الخوف ،. وكسر حاجز الصمت ، والإبلاغ عن الحقائق التي يتعرضن لها ، والمطالبة بقانون رادع لهن. والأفعال التي يقوم بها المتحرشون وحشد قوي ضد التحرش والاغتصاب وضد كل من يبرر ذلك. دور الفن الحقيقي هو ترك أثره الفعال وبصماته في التراجع عن مثل هذه الجرائم ،. بشرط أن يستمر في مواجهته نفس القوة والحزم والتوضيح أن التحرش والاغتصاب مرض نفسي بالدرجة الأولى قبل أن يصبح جريمة.

أثارت أحداث الحلقة الأخيرة من المسلسل ردود فعل إيجابية لدى الجمهور ،. بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع السوشيال ميديا، خاصة بعد أن أصدرت المحكمة قراراً بإعدام كل من “زين وحماد” ، مغتصبي “أمنية” ، والتي الفنانة سهر الصايغ.

متابعو الطاووس: هدينا لم المجرمين اتعدموا

وأعرب متابعو المسلسل عن سعادتهم بعد أن تأكد لهم أن وفاة “أمنية” كانت خدعة من المحامي “كمال الأسطول” الذي يجسد دوره الفنان جمال سليمان ، ويتضح أنها على قيد الحياة في مدينة أسوان.

وأبدت متابعة على تويتر إعجابها بنهاية مسلسل الطاووس وكتبت: «الطاووس دي جميلة أوي كان لازم ياخدوا إعدام فعلا عقبال ما يعدموا اللي في القضية الحقيقية».

وعبر آخر عن سعادته بقوله: “مشهد إعدام المغتصب في مسلسل الطاووس جميل”.

بينما قالت آخري: «حاجة جوايا هديت لما تم إعدام اللي اعتدوا على البنت في مسلسل الطاووس وحقيقي حقيقي أرجو من كل قلبي تبقى دي النهاية للقصة الحقيقية».

وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعي قد طالبوا بحق “أمنية” من الشباب الذين تناوبوا على اغتصابها ثم قتلها خلال أحداث المسلسل ،. معتبرين أن تفاصيل المسلسل مؤلمة وصادمة ، والقصة درامية ،. لكن الواقعية والأمان ليس سوى نموذج لكثير من الناس الذين يتركون الحياة بطرق قبيحة.

استطاع المخرج رؤوف عبد العزيز أن يقدم نهاية غير متوقعة ، خاصة بعد أن ظن الجمهور أن أمينة ماتت على يد أحد مغتصبيها ،. ما تسبب بعد ذلك في حالة من الغضب والاستياء من جانب الجمهور ،. لكن المخرج فاجأ الجمهور. بهذه النهاية السعيدة التي لاقت استحسان الجمهور.

كان للمسلسل آراء ومواقف واضحة في معالجة قضايا الاغتصاب والعنف ضد المرأة ،. وظهر ذلك بعد صدور حكم الإعدام المشدد بحق مغتصبي أمينة ،. ونفذ المخرج المشاهد بوضوح ليكون عبرة لمن يرتكب مثل هذه الجرائم المشينة.

يشار إلى أن مسلسل “الطاووس” بطولة النجم جمال سليمان وسيدة المسرح العربي سميحة أيوب وسهر الصايغ وأحمد فؤاد سليم وهبة عبد الغني ورانيا محمود ياسين وهالة فاخر وخالد عليش. وعابد عناني ومها نصار والفنانة الشابة فرح الزاهد. سيناريو وحوار كريم الدليل ، بإشراف المؤلف محمد ناير ، وإخراج رؤوف عبد العزيز.

error: لا يمكن نسخ النص