الأهلي والزمالك يتعادلان في قمة اليد.. ومباراة فاصلة لتحديد البطل

تعادل الأهلي والزمالك في قمة اليد.. ومباراة فاصلة لتحديد البطل . انتهت المباراة ، فى قمة بطولة دوري المحترفين لكرة اليد ، التي أقيمت يوم الجمعة ، بالتعادل 28-28 ، ليتم اللجوء إلى مباراة فاصلة لتحديد بطل المسابقة.

والتقى الأهلي مع الزمالك ، بقاعة حسن مصطفى ، اليوم ، في الجولة الرابعة عشر والأخيرة من مسابقة دوري المحترفين لكرة اليد ، وشهدت المباراة إثارة كبيرة بين القطبين.

ومن المقرر أن يخوض الفريقان مباراة حاسمة يوم الاثنين المقبل بقاعة حسن مصطفى ، لتحديد بطل الدوري المحترف لهذا الموسم ، وفق لوائح المسابقة.

ودخل الأهلي والزمالك مباراة اليوم متساويان في عدد النقاط برصيد 40 نقطة لكل منهما.

ويشار إلى أنه في حال التعادل في المباراة الحاسمة يوم الإثنين ،. سيلعب شوطان إضافيان ، 5 دقائق + 5 دقائق ، وفي حال استمرار التعادل يتم استخدام 5  رميات جزائية لكل منهما،. ثم رمية ورمية إذا استمرت التعادل في حسم لقب الدوري.

وحرص العمري فاروق نائب رئيس النادي الأهلي ومحمد الدمياطي ومحمد سراج الدين وطارق قنديل أعضاء مجلس إدارة النادي الأحمر على حضور مباراة القمة في كرة اليد بين الأهلي والزمالك الذي أقيما في نهائي دوري المحترفين للموسم المحلي 2020/2021. بقاعة حسن مصطفى بالسادس من أكتوبر ، بينما تواجد اللواء عماد عبد العزيز رئيس اللجنة الثلاثية لإدارة القلعة البيضاء.

حيث قرر مسئولو اتحاد اليد السماح لمجلس إدارة ناديي الأهلي والزمالك بحضور نهائي دوري المحترفين ، في ظل قرار عدم حضور الجماهير كإجراء أمني وصحي كإجراء احترازي للحماية من جائحة فيروس كورونا.

اتحاد اليد يوضح لـ بطولات سبب إلغاء هدفي الأهلي والزمالك في قمة اليد

وكشف مصدر في اتحاد كرة اليد ، سبب إلغاء هدفين للأهلي والزمالك .خلال مباراة القمة التي أقيمت اليوم الجمعة في بطولة دوري المحترفين لكرة اليد.

وقال المصدر : “الجدل المثار بسبب لقطة إلغاء هدف محمد علاء لوكا،. في مرمى الأهلي ليس بسبب وضع اللاعب قدمه على خط الـ6 متر”.

وأضاف: “لكن السبب الرئيسي لقرار الحكم دفع لوكا لمدافع الأهلي”.

وتابع: “فيما يتعلق بهدف الأهلي الملغي لإسلام حسن ، في اللحظة الأخيرة ،. خرجت صافرة الصالة والكرة في يد اللاعب ، مما يلغي احتساب الكرة كهدف للأهلي. . ”

وختم: “معظم قوانين كرة اليد تقديرية في المقام الأول للحكم وهو من يري .الملعب أفضل من أي شخص آخر، وهو ما يجب أن يعلمه المتابعين، أنه لا يوجد ما يلزم الحكم لاتخاذ قرار بعينه”.