جوارديولا: تلك ليست رياضة والأمور غير واضحة بعد

قال الإسباني بيب جوارديولا ، مدرب فريق مانشستر سيتي ، يوم الثلاثاء 20 أبريل 2021 ،. إن مشروع الدوري الأوروبي الممتاز “لا علاقة له بالرياضة” ، في أول بيان واضح وصريح ضد هذه المسابقة المنفصلة عن دوري أبطال أوروبا من إحدى الدوريات. مدربي الفرق التأسيسية الاثني عشر.

وقال إن النظام المغلق للبطولة الجديدة “لا يتعلق بالرياضة عندما لا توجد علاقة بين الجهد والمكافأة. إنها ليست رياضة عندما تكون ضامنا للنجاح ، فهي ليست رياضة عندما لا تكون الخسارة مهمة.”
“إنه غير عادل عندما يكافح ، فريق يقاتل ويقاتل ويصل إلى المقدمة ،. ومن ثم لا يمكنه التأهل لأن النجاح مضمون دائماً لأندية معينة”.

ويضمن مشروع الدوري الأوروبي ، الذي يتنافس فيه 20 فريقاً ، مقعداً للأندية المؤسسة كل عام ،. حيث من المتوقع أن يرتفع عددها من 12 إلى 15 ، مع تنافس خمسة فرق على التأهل وفقاً لمعايير تحدد لاحقاً.

جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلى بها خلال المؤتمر حول لقاء فريقه ضد نظيره أستون فيلا في الدوري الإنجليزي الممتاز ،. أكد خلالها أن معلوماته عن البطولة محدودة.

تصريحات جوارديولا

قال جوارديولا: “لم أكن أعرف بما سيحدث حتى قبل البيان بعدة ساعات، أخبرونا أنهم سيصدروا بيانًا لكن لم يتم توضيح الأمر، حالي كحال زملائي”.

وأضاف: “لقد تحدثت معكم في كل شيء من قبل، لكن أعتقد أن الأفضل في الإجابة على هذه الأمور هي الإدارة،. لا يزال هناك بعض الأمورغير واضحة بالنسبة لنا”.

وأكمل: “لدي رأي حول المعلومات المتاحة، لكن لا يزال هناك الكثير ليتم توضيحه،. ربما بعدها سأقول الذي أفكر فيه، لكن في النهاية أنا أدعم فريقي”.

وأردف: “غياب المعلومات يتسبب في الكثير من عدم الراحة بالنسبة لنا كمدربين في الوقت الحالي،.ولم أتحدث مع اللاعبين حول الأمر بعد”.

وصرح: “لدينا مواجهات في دوري أبطال أوروبا وسنحاول الوصول للنهائي، بعد ذلك سنلعب البطولة في الموسم المقبل لأننا استحقينا ذلك”.

وقال عند سؤاله عن عدم وجود هبوط أو صعود في البطولة الجديدة: “لا يمكن أن تكون تلك رياضة عندما تغيب تلك الأشياء”.

جدير بالذكر أن مانشستر سيتي هو أحد الفرق الـ 12 التي أصدرت بيانات قبل ساعات تعلن فيها عن البطولة الجديدة.